الرئيسية محلية تاريخ النشر: 17/10/2021 03:13 م

طولكرم: إطلاق الحملة الوطنية لدعم المنتج الوطني ومقاطعة منتجات المستوطنات

طولكرم 17-10-2021 وفا- أطلقت هيئة المنظمات الأهلية، وتحت رعاية محافظ طولكرم عصام أبو بكر، ورئيس الهيئة اللواء سلطان أبو العينين، اليوم الأحد، الحملة الوطنية لدعم المنتج الوطني ومقاطعة منتجات المستوطنات، وإيجاد فرص عمل بديلة للنساء الفلسطينيات العاملات في المستوطنات.

وأكد أبو بكر، أهمية المبادرة بإطلاق مثل هذه الحملة التي من شأنها أن تسهم بتعزيز صمود المواطنين في مواجهة الاحتلال، خاصة فيما يتعلق بدعم المنتج الوطني الفلسطيني ومقاطعة منتجات المستوطنات، وتسليط الضوء على نسائنا العاملات بالمستوطنات، والتوجه نحو توفير مشاريع صغيرة لهن، من شـأنها أن تساعد بتمكين النساء ودعم الصمود، حفاظا على مجتمعنا ودعما وإسنادا للمرأة الفلسطينية.

وقال: "هذا العمل بحاجة إلى جهود مضنية ومستمرة، ولكن العامل الأهم يعتمد على الثقافة الوطنية، مع إيجاد البدائل للنساء العاملات في المستوطنات، إضافة إلى دعم منتجاتنا الوطنية، حيث إن هذه المكونات من محافظة طولكرم وبالتعاون مع كافة الشركاء قادرة على ذلك".

من جانبه، أوضح أبو العينين أن هيئة شؤون المنظمات الأهلية تعمل في كافة محافظات الوطن لإطلاق مبادرة الحملة الوطنية لدعم المنتج الوطني ومقاطعة منتجات المستوطنات، وحصر عدد النساء العاملات في المستوطنات بإعداد دراسة بهذا الخصوص، وبذل الجهود لتوفير فرص عمل بديلة لهن من خلال المشاريع الصغيرة، "حيث سيكون لدينا تمويل لهذا الشأن".

وتابع: "المنتجات الاستيطانية والاستيطان يدمر مجتمعنا، ويدمر اقتصادنا الوطني، وهناك العديد من النساء العاملات في المستوطنات، ونريد العمل على توفير المشاريع الصغيرة بالتعاون مع الشركاء، مع تدريب المستفيدات من هذه المشاريع، وهذا يساهم بتعزيز اقتصادنا الوطني".

بدوره، أكد أمين سر "فتح"، اقليم طولكرم، إياد جراد، أن مقاطعة منتجات الاحتلال والمستوطنات، واجب وطني، يتبلور وينطلق من رؤية إستراتيجية ووطنية لدعم المنتج الوطني وتمكين المرأة الفلسطينية وتعزيز مكانتها، ومقاطعة العمل بالمستوطنات، عبر إيجاد البدائل والطرق التي من شأنها دعم صمود المواطنين بشكل عام والنساء الفلسطينيات على وجه التحديد.

ـــــــ

هـ.ح/ م.ل

مواضيع ذات صلة

اقرأ أيضا