الرئيسية محلية تاريخ النشر: 27/11/2021 12:46 م

الخليل: افتتاح معرض فلسطين للصناعات الإنشائية 2021

 

الخليل27-11-2021 وفا- افتتح وزير الحكم المحلي مجدي الصالح، ممثلا عن رئيس الوزراء، اليوم السبت، معرض فلسطين للصناعات الإنشائية 2021، بتنظيم من نقابة المهندسين– مركز القدس وهيبرون اكسبو، وذلك في ضاحية الرامة بمدينة الخليل.

وفي كلمته، قال وزير الحكم المحلي مجدي الصالح، إن التنظيم للمعرض الثالث وأجنحته المتعددة، والذي يحتوي آخر ما توصلت إليه صناعات التعمير والإنشاء والبناء، يشكل عنوان هذه المرحلة التي أعلنت عنها الحكومة، وهي مرحلة التعافي الاقتصادي بعد جائحة "كورونا".

وأوضح أن قطاع البناء والإنشاء من أكثر القطاعات تضررا، مضيفا أن هذا القطاع رافعة الاقتصاد في فلسطين ويستحوذ على النسبة الأكبر من الناتج القومي المحلي،  لما له من قدرة على التشغيل واستقطاب الأيدي العاملة وتحريك باقي القطاعات والصناعات المرتبطة به.

وتحدث عن التحديات التي قد تعرقل خطط الحكومة والقطاع الخاص لدفع قطاع البناء والتعمير الى الأمام، وهي ارتفاع أسعار الشحن، وتكلفة الاستيراد، وارتفاع أسعار المواد الخام عالميا، كالحديد والاسمنت، والمشتقات النفطية، ما يؤثر على المطورين العقاريين، وبالتالي على التكلفة الاجمالية.

وتابع الصالح أن هذه التحديات تعتبر أيضا فرصة للمنتج المحلي، والذي يمكنه الآن المنافسة في الأسعار مع السلع المستوردة، ولعل الصناعات الإنشائية التي نعول عليها في التطوير والإنتاج لمستلزمات قطاع البناء والتعمير، للاستفادة من المواد الخام المحلية، والخبرة البشرية ، والكوادر الهندسية والمهنية المتميزة.

ودعا رجال الأعمال والصناعيين الى التركيز على الإنتاج المحلي، والاستفادة من الكوادر الهندسية والمهنية، والمدربة والرائدة في التكنولوجيا من أجل تطوير الصناعية الخاصة بقطاع البناء والإنشاء.

 

من جانبها، أكدت نقيبة المهندسين نادية حبش، أن هذا الحدث يندرج في توجهات النقابة نحو التنمية المستدامة، ودعم الاقتصاد الوطني وتشجيع الشركات الوطنية المنتجة والمستوردة للمنتجات والأنظمة المرتبطة بعالم الإنشاءات.

وقالت ان وجودنا على أرض خليل الرحمن صاحبة البصمة الكبرى في الاقتصاد الوطني الفلسطيني، هو في غاية الأهمية في إطار تواصل النقابة مع منتسبيها في كافة المحافظات.

من ناحيتها، قالت عضو اللجنة التحضيرية للمعرض الاء زلوم، إن المعرض يستمر ثلاثة أيام، هو الثالث من نوعه، والذي يقام سنويا بالخليل، ويهدف الى تعزيز التواصل بين السوق المحلي والمهندسين، وعرض للتقنيات الجديدة حسب المواصفات العالمية، وتسويق منتجات هذه الشركات، وتعريف المواطن العادي على هذه الإنشاءات.

وأضافت "يشارك في المعرض أكثر من 65 شركة إنشائية، والمؤسسات ذات العلاقة، بحضور العديد من مهندسي فلسطين من كافة المحافظات ومهندسين من فلسطينيي الأراضي عام 1948، للاطلاع على الشركات المشاركة، إضافة الى جولة في البلدة القديمة ومتحف الخليل، والحرم الإبراهيمي الشريف.

ــــــــــ

ر.ح

 

مواضيع ذات صلة

اقرأ أيضا