الرئيسية أخبار دولية تاريخ النشر: 29/06/2020 04:19 م

الحزب الشيوعي اليوناني يقدم استجوابا بالبرلمان حول الاعتراف بدولة فلسطين وفرض عقوبات على الاحتلال

أثينا 29-6-2020 وفا- أكد الحزب الشيوعي اليوناني استمرار جهوده لتحقيق الاعتراف بدولة فلسطين، وفرض عقوبات على دولة الاحتلال الإسرائيلي.

جاء ذلك خلال لقاء جمع سفير دولة فلسطين لدى اليونان مروان طوباسي مع عضو المكتب السياسي للحزب الشيوعي اليوناني، عضو البرلمان يورغوس مارينو.

وأطلع مارينو السفير طوباسي على ما قدمه الحزب من مساءلة حول عدم اعتراف الحكومة اليونانية بدولة فلسطين، وفق قرار البرلمان اليوناني، والموقف من اتخاذ إجراءات عقابية بحق إسرائيل لانتهاكاتها المستمرة بحق القانون الدولي ولحقوق الشعب الفلسطيني.

وأشار مارينو إلى أن حزبه ما زال ينتظر إجابات وردود وزير الخارجية بالخصوص، وإلى أن أثار هذا الأمر أيضا أمام رئيسة الجمهورية، وطالبها بضرورة ثبات الموقف اليوناني السياسي من ضرورة دعم إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية، وفق حدود ٤ حزيران 1967.

كما بحث الجانبان دور الحزب الشيوعي المستمر والثابت في الدفاع عن الحقوق الفلسطينية، والضغط على إسرائيل من خلال فرض عقوبات وفق القانون الدولي والأوروبي، وضرورة مراجعة الشراكة مع إسرائيل في إطار الاتحاد الأوروبي.

كما اطلع مارينو السفير طوباسي على الوثيقة التي  قدمتها كتلة المبادرة الشيوعية بالبرلمان الأوروبي حول الاعتراف بالدولة والعقوبات المنتظرة، وعلى قرار الحزب ومنظماته الجماهيرية والنقابية بالدعوة الي التظاهرات المؤيدة لكفاح الشعب الفلسطيني من أجل انهاء الاحتلال وإسقاط إجراءات الضم بالدعم الأمريكي المنحاز، مشيرا الى الفعالية التي دعت لها نقابات العمال قبل أسبوعين في وسط أثينا، وكذلك إلى المظاهرة المقررة مساء الأربعاء المقبل والتي دعت لها اللجنة اليونانية للسلام والتضامن الدولي، في إطار تنفيذ وترجمة سياسة الحزب الشيوعي اليوناني بالتضامن المطلق مع الشعب الفلسطيني وقيادته.

من جهته، قدم طوباسي ملخصا لآخر التطورات السياسية ومواقف القيادة الفلسطينية، وكرر دعوة الأمين العام لزيارة فلسطين في أقرب وقت تسمح فيه الظروف بذلك.

ـــ

ي.ط

...

مواضيع ذات صلة

اقرأ أيضا