أهم الاخبار
الرئيسية قصص مصورة تاريخ النشر: 28/11/2021 04:42 م

جريمة مكتملة الأركان

 

بيت لحم 28-11-2021 وفا- أسيل صادق

الشهيد أمجد أبو سلطان طفل عمره 14 عاماً من بيت لحم، استهدفته قوات الاحتلال الإسرائيلي بكمين مكتمل العناصر مساء الرابع عشر من تشرين الأول/ أكتوبر الماضي.

أربع رصاصات غادرة من مسافة الصفر، وضعت حداً لحياة الطفل، الذي تعرض قبل استشهاده لاستفزاز من قبل ضابط في مخابرات الاحتلال عبر موقع "فيسبوك".

 سلطات الاحتلال احتجزت جثمان الشهيد ستة أسابيع، قدّمت أسرته خلالها التماساً لمحكمة الاحتلال التي اضطرّت للموافقة على الإفراج عن الجثمان بناءً على الأدلة التي قدمها والد الشهيد للمحكمة، ولكن عند تسليم الجثمان في التاسع عشر من تشرين الثاني/ نوفمبر الجاري، فوجئ الوالد أسامة بأن الجثمان لا يعود لابنه أمجد، إذ تبيّن لاحقاً، أنه جثمان الشهيد فادي قُعد (39 عاماً) من بلدة أبو قش شمال رام الله، وهو أب لخمسة أطفال.

لا يمكن الجزم إن كان استبدال الجثمان المجمّد خطأ غير مقصود أو تلاعب من الاحتلال بأعصاب ذوي الشهداء، لكن المؤكد أنه فتح جراح أسرتي الشهيدين: أسرة أبو سلطان التي استلمت جثماناً لا يعود لأمجد، وأسرة قُعد التي حرمت من استلام جثمان فادي، وأعيد إلى ثلاجات لمواصلة تجميده حتى إشعار آخر، بعد أن تحرّر لوقت قصير.


مواضيع ذات صلة

اقرأ أيضا