أهم الاخبار
الرئيسية محلية تاريخ النشر: 15/06/2021 12:08 م

المالكي يطلع وزراء خارجية عرب على تطورات الأوضاع والاعتداءات الإسرائيلية على شعبنا

 

 الدوحة 15-6-2021 وفا- التقى وزير الخارجية والمغتربين رياض المالكي في العاصمة القطرية الدوحة، مع وزير الخارجية التونسي عثمان الجرندي، ومع نائب رئيس الوزراء، وزيرة الدفاع الوطني، وزيرة الخارجية والمغتربين اللبنانية بالوكالة زينة عكر على هامش أعمال الاجتماع التشاوري لوزراء الخارجية العرب.

وأشاد المالكي خلال اللقاء بمواقف تونس ولبنان وقطر، ودعمهم الكامل والدائم لدولة فلسطين في كافة المنظمات والمحافل الدولية دون استثناء، إيمانا منهما بأن القضية الفلسطينية هي قضية العرب المركزية.

وأطلع المالكي نظرائه القطري والتونسي واللبنانية على آخر المستجدات والأوضاع في فلسطين وعلى الاعتداءات الإسرائيلية المستمرة على الأماكن المقدسة في مدينة القدس، ومحاولات دولة الاحتلال الرامية إلى تهجير المواطنين الفلسطينيين خاصة في حي الشيخ جراح وأحياء بلدة سلوان، واستمرار التوسع الاستيطاني الاستعماري في الأراضي الفلسطينية.

وحذّر المالكي من تداعيات الهجمة الاسرائيلية المتواصلة على الاستقرار في ساحة الصراع في الإقليم وعلى الساحة الدولية، خاصة في ظل تجاهل الاحتلال لجميع القرارات الدولية والاتفاقيات الموقعة معه، مشددا على ضرورة أن يتحمل المجتمع الدولي مسؤوليته في محاسبة دولة الاحتلال على جرائمها.

كما أطلع المالكي نظيريه، على الجهود التي تقودها مصر على تثبيت التهدئة في قطاع غزة، وذلك من خلال العمل مع التجمعات الإقليمية والدولية لضمان ذلك، إضافة إلى جهود القيادة الفلسطينية وعلى رأسها الرئيس محمود عباس المبذولة للبدء في عملية إعادة إعمار قطاع غزة.

وعلى صعيد العلاقات الثنائية، أكد الوزيران المالكي الجرندي دعم سبل تعزيز وتطوير التعاون الثنائي بين البلدين الشقيقين، وأهمية انعقاد اللجان المشتركة والتي تشمل المجالات الاقتصادية، والزراعية، والتنموية، والثقافية ومجالات أخرى في أسرع وقت ممكن.

وفي السياق، ثمن المالكي، مع الوزيرة اللبنانية زينة عكر، دور القيادة والشعب اللبناني على المواقف التاريخية الثابتة والراسخة في دعم حقوق شعبنا الفلسطيني.

وبحث الوزيران العلاقات الثنائية والقضايا ذات الاهتمام المشترك، وسبل تعزيز وتطوير التعاون الثنائي بين البلدين الشقيقين، مثمنا دور الحكومة اللبنانية على التعامل مع أبناء شعبنا في حقهم للحصول على اللقاحات ضد فيروس "كورونا".

 

كما أطلع المالكي نظيره القطري الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني، على آخر المستجدات والأوضاع في فلسطين خاصة في مدينة القدس من انتهاكات إسرائيلية تحت ما يسمى "مسيرة الأعلام ".

وتناول اللقاء الذي عقد على هامش الاجتماعات الوزارية بالدوحة التي عقدت اليوم، الخطوات المستقبلية لدعم القضية الفلسطينية خاصة أن قطر عضو في اللجنة الوزارية العربية.

 وأكد وزير خارجية قطر استعداد بلاده لدعم القضية الفلسطينية بكل الطرق والوسائل المتاحة، وأن تكون مستجدات الأوضاع في فلسطين على أجندته وجدول أعماله الدائم خلال اللقاءات التي سيجريها مع الوزراء، خاصة فيما يتعلق بوقف الانتهاكات الإسرائيلية اليومية .

وحضر اللقاء، سفير دولة فلسطين لدى دولة قطر منير غنام، والسفير فايز أبو الرب، مدير الادارة العامة للشؤون العربية، والسفير المناوب في مندوبية فلسطين في القاهرة مهند العكلوك.

..يتبع

ــــــ

ف.ع

مواضيع ذات صلة

اقرأ أيضا