أهم الاخبار
الرئيسية محلية
تاريخ النشر: 29/09/2022 09:11 م

معايعة ومديرة مكتب "اليونسكو" في فلسطين تبحثان آفاق التعاون

بيت لحم 29-9-2022 وفا- بحثت وزيرة السياحة والآثار رولا معايعة ومديرة مكتب منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو) في فلسطين نهى بوازير، آفاق التعاون في مجال التراث الثقافي.

وأكدت معايعة، خلال لقائها بوازير، اليوم الخميس، في مقر الوزارة ببيت لحم، عمق ومتانة العلاقات بين فلسطين ومنظمة "اليونسكو" في مختلف المجالات، خاصة في مجال الحفاظ على التراث الثقافي، وتطلعها لمزيد من التعاون والتواصل بين الوزارة والمنظمة.

وأشارت إلى أهمية ما تحتضنه فلسطين من مواقع أثرية فريدة على مستوى العالم، كالمسجد الأقصى المبارك، وكنيسة القيامة، وكنيسة المهد، والحرم الإبراهيمي في الخليل، وقصر هشام بمدينة أريحا الذي يحتضن أحد أكبر اللوحات الفسيفسائية المتصلة في العالم، فضلا عن أهمية ما تمتلكه فلسطين من خبرات في مجال الحفاظ على التراث الثقافي المادي وكيفية الاستفادة منها.

وأضافت: "سيساهم هذا التعاون في حماية التراث الثقافي الفلسطيني والحفاظ عليه وتعزيز الهوية الفلسطينية وحمايتها من محاولات الطمس والتشويه والاستحواذ، مع ضرورة الاستمرار بالعمل لتسجيل المزيد من المواقع الفلسطينية على لائحة التراث العالمي".

بدورها، أكدت بوازير أن الحفاظ على التراث الفلسطيني يحتاج للمزيد من الدعم الدولي، خاصة من خلال منظمة "اليونسكو"، مثمنة العلاقة المميزة ما بين مكتب "اليونسكو" في فلسطين ووزارة السياحة والآثار.

وأشادت بالتطور الكبير الذي حظي به قطاع السياحة والتراث الثقافي والآثار في فلسطين خلال الفترة الماضية، ما ساهم في حماية التراث الثقافي الفلسطيني والحفاظ عليه وتنميته.

وناقش اللقاء القضايا المشتركة والتطورات الجارية على متحف الرواية في مركز السلام بمدينة بيت لحم، ومشروع تل السلطان بمدينة أريحا، وآخر التطورات الجارية على مشاريع الحفاظ على التراث الثقافي المادي في غزة، وموقع أرض الزيتون والعنب، والمشهد الثقافي لمدرجات جنوب القدس (بتير)، وغيرها من القضايا.

-

ع.ش/ع.ف

مواضيع ذات صلة

اقرأ أيضا