الرئيسية محلية
تاريخ النشر: 05/12/2022 10:12 ص

"الخارجية": جريمة إعدام الشهيد مناع إمعان إسرائيلي رسمي في التصعيد

رام الله 5-12-2022 وفا- أدانت وزارة الخارجية والمغتربين، جريمة إعدام الشاب عمر يوسف حسن مناع "فرارجة" (22 عاما) من مخيم الدهيشة جنوب بيت لحم، أثناء اقتحام قوات الاحتلال للمخيم، والتي أدت أيضا الى وقوع عديد الاصابات بين المواطنين العزل.

وأعتبرت الخارجية في بيان صحفي اليوم الإثنين، أن هذه الجرائم  جزء لا يتجزأ من مسلسل القتل اليومي بحق أبناء شعبنا والتصعيد الاسرائيلي الرسمي للأوضاع في ساحة الصراع، بهدف خلق حالة من الفوضى كبديل للتهدئة وللحلول السياسية التفاوضية لإحياء عملية السلام، وهروبا من دفع استحقاقات السلام العادل القائم على قرارات الشرعية الدولية.

وحملت دولة الاحتلال وحكومتها وأذرعها المختلفة المسؤولية الكاملة والمباشرة عن هذه الجريمة، وطالبت الأمين العام للأمم المتحدة بسرعة تفعيل نظام الحماية الدولية لشعبنا.

ــــ

م.ج

مواضيع ذات صلة

اقرأ أيضا