أهم الاخبار
الرئيسية انتهاكات إسرائيلية تاريخ النشر: 08/04/2021 03:27 م

قوات القمع تقتحم قسمي (3) و(7) في "ريمون" وتعتدي على الأسرى بوحشية

 

رام الله 8-4-2021 وفا- أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، بأن قوات القمع في "ريمون"، اقتحمت قسمي (3) و (7)، واعتدت على الأسرى بوحشية.

وأكدت الهيئة في بيان لها، اليوم الخميس، أن اشتباكات بالأيدي اندلعت بينها وبين الأسرى، بعد اقتحامها قسم (3) الذي يعيش فيه أسرى حركة "فتح"، وتلا ذلك اقتحام قسم (7) خلال تواجد الأسرى في ساحة الفورة، علما أن هذا القسم يعتبر قسم الوحدة الوطنية، كونه يضم أسرى من فتح وحماس والجبهة الشعبية.

وحملت الهيئة حكومة الاحتلال وإدارة "ريمون" المسؤولية الكاملة عن حياة الأسرى والمعتقلين، داعية المؤسسات الحقوقية والإنسانية والمؤسسات الدولية وفي مقدمتها الصليب الأحمر إلى التحرك الفوري لوقف هذه الجريمة.

في حين أكد نادي الأسير أن حالة من التوتر الشديد تسود سجن "ريمون"، بعد عملية القمع الواسعة التي نفذتها قوات القمع اليوم، تحديدًا في قسم (7)، الذي يضم قرابة الـ90 أسيرًا، من بينهم الأمين العام للجبهة الشعبية أحمد سعدات.

ولفت نادي الأسير إلى أن إدارة السجن تواصل جلب المزيد من وحدات القمع للسجن، الأمر الذي يُنذر بما هو أخطر.

وقال نادي الأسير إن قوات القمع اقتحمت القسم خلال أحد التفتيشات اليومية التي تجريها إدارة السجون، والذي يعرف بـ"دق الشبابيك"، واعتدت على مجموعة من الأسرى بعد مواجهتهم لقوات القمع، وحوّلت بعض الغرف إلى زنازين بعد أن جردتها من كافة مقتنيات الأسرى.

كما حمّل نادي الأسير إدارة سجون الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة الأسرى في سجن "ريمون" وكافة الأسرى في سجون الاحتلال.

ـــــــــــ

ر.ح

 

 

مواضيع ذات صلة

اقرأ أيضا