أهم الاخبار
الرئيسية محلية تاريخ النشر: 13/05/2021 09:47 م

المتابعة العربية تدعو لمظاهرة قطرية السبت المقبل في سخنين

 

الناصرة 13-5-2021-وفا- دعت لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية في أراضي الـ48، إلى مظاهرة قطرية حاشدة، يوم السبت المقبل، الساعة الرابعة والنصف عصرا، في مدينة سخنين لتكون صرخة غضب وحدوية وجبارة على جرائم الاحتلال في القدس وقطاع غزة، وضد جماهيرنا الصامدة في وطنها.

كما دعت لجنة المتابعة في بيان صدر عنها، مساء اليوم الخميس، إلى تنظيم أكبر للفعاليات الوطنية، من خلال زيادة التنسيق بين مركبات المتابعة في مختلف المدن والبلدات، مع السلطات المحلية العربية واللجان الشعبية، لتكون هذه المظاهرات والتظاهرات، متمسكة بالبوصلة الوطنية، وآليات الكفاح التي تضمن أوسع مشاركة جماهيرية، وألا تنحو إلى اتجاهات من شأنها أن تستغل للمساس بعدالة قضيتنا ونضالنا.

وأكدت المتابعة أن ممارسات وسياسات إسرائيل العدوانية تستهدف الشعب الفلسطيني كله وتستهدف وجوده وروايته وحقوقه في وطنه.

وحملت  الحكومة الإسرائيلية، مسؤولية تدنيس الأقصى والتهجير في الشيخ جراح والحصار في غزة والاستيطان في الضفة، وهجمات عصابات المستوطنين واليمين الفاشي المتطرف التي تشن اعتداءات منظمة ضد أهلنا في المدن الفلسطينية التاريخية والمدن المختلطة، وتحيي جماهيرنا التي تعبر عن غضبها على جرائم الاحتلال.

وحذرت المتابعة من نية بنيامين نتنياهو وحكومته، إدخال جيش الاحتلال إلى مدننا وقرانا في عودة واضحة وفاضحة للحكم العسكري، واعتبرته تصعيد إضافي ومؤشر خطير، رغم أن الأجهزة البوليسية وما تسمى بـ"قوات حرس الحدود" ترتكب جرائم القمع والاضطهاد بأقسى صورها، إلا أن هذا لا يشبع العقلية الإجرامية التي تتملك قادة الحكومة وأجهزتها".

وأدانت لجنة المتابعة تبني غالبية وسائل الإعلام الإسرائيلية لرواية المؤسسة وأجهزة المخابرات وعدم التزامها بالقواعد الأساسية للعمل الصحفي المهني حتى تحولت إلى بوق للمؤسسة الحاكمة.

وقررت اللجنة تكليف مؤسسات المجتمع المدني مع السلطات المحلية العربية ومركبات لجنة المتابعة بإقامة غرفة طوارئ قطرية، تعمل في مجالات الإعلام والصحة والقضايا الحقوقية، والتكافل والاستنفار الميداني على أن ينبثق عنها إقامة غرف طوارئ محلية.

ودعت المتابعة جموع المحامين العرب للمشاركة في التطوع للدفاع عن مئات المعتقلين الذين يمثلون الآن للمحاكمة ويقبعون في مختلف المعتقلات، أو ضمن الحبس المنزلي، وتنظيم مجموعات المحامين الملتزمين في كل منطقة بالاستعانة بالمنتدى الحقوقي العامل إلى جانب لجنة المتابعة.

ودعت إلى حماية دولية لجماهيرنا العربية، من خلال دعوة المؤسسات الدولية والعالمية، للضغط على حكومة إسرائيل لوقف جرائمها ضد جماهيرنا، بما في ذلك استخدام عصابات الإرهاب الاستيطانية لارتكاب جرائم ضدنا، وقد أوكلت المتابعة الطاقم الحقوقي لإتمام وثيقة الحماية الدولية، بالتنسيق مع لجنة المتابعة.

ـــــــ

هـ.ح/ م.ع

مواضيع ذات صلة

اقرأ أيضا