الرئيسية رئاسة الوزراء تاريخ النشر: 05/06/2022 01:14 م

اشتية بالذكرى الـ55 للنكسة: شعبنا أكثر صمودا وتمسكا بأرضه

- ادان اعتداءات الاحتلال ضد المسجد الأقصى وحذر من تداعياتها الخطيرة

رام الله 5-6-2022 وفا- قال رئيس الوزراء محمد اشتية، إن شعبنا أكثر صمودا وتمسكا بأرضه ويواجه الاحتلال بكل عزم، ويفشل كل مخططات الاحتلال لمسح الوجود الفلسطيني وإنهاء هويتنا الوطنية.

وأضاف رئيس الوزراء اليوم الأحد، لمناسبة الذكرى الـ55 للنكسة، سنواصل السير على درب الشهداء الأبرار والأسرى الأبطال، نحو الحرية والاستقلال.

 

وأدان رئيس الوزراء محمد اشتية، انتهاكات الاحتلال ضد المسجد الأقصى المبارك، بالتزامن مع رفع وتيرة الاستيطان وازدياد اعتداءات المستوطنين على أبناء شعبنا، ومواصلة قوات الاحتلال إعداماتها الميدانية للأطفال والنساء والشبان، مستفيدة من الصمت الدولي، والعجز العربي والإسلامي، بينما يواجه المرابطون والمرابطات في رحاب أولى القبلتين بعزم ومضاء، اقتحامات المتطرفين، وتدنيسهم لمسرى المصطفى ومعراجه إلى السماوات العلى.

وحذر رئيس الوزراء من تداعيات هذه الانتهاكات الخطيرة، وطالب الولايات المتحدة والدول الأوروبية والعالمين العربي والإسلامي، بالتدخل لوضع حد لاستباحة المقدسات، وانتهاك الحرمات ومصادرة حق المسلمين في الصلاة بمسجدهم الذي هو لهم وحدهم فقط، ولا حق لغيرهم فيه، وأشاد بتصدي المرابطين والمرابطات للمقتحمين وجنود الاحتلال الذين يحاولون فرض وقائع زائفة فيه بالقوة الغاشمة.

ـــــ

م.ل

مواضيع ذات صلة

اقرأ أيضا