أهم الاخبار
الرئيسية أخبار دولية تاريخ النشر: 30/11/2020 01:34 م

"الشين فين" الايرلندي في يوم التضامن مع شعبنا يدعو حكومة بلاده للاعتراف بدولة فلسطين

دبلن 30-11-2020 وفا- أعرب المتحدث باسم الشؤون الخارجية لحزب الشين فين الايرلندي، النائب جون برادي، عن تضامنه مع شعب فلسطين.

ودعا برادي في بيان له، اليوم الاثنين، لمناسبة يوم التضامن مع الشعب الفلسطيني الذي يحل في 29 تشرين الثاني من كل عام، الحكومة الايرلندية لتطبيق القرار الذي صوت عليه البرلمان للاعتراف بدولة فلسطين، من خلال القيام بذلك رسميًا الآن وبالنيابة عن الشعب الايرلندي.

وتابع: "يشكل اليوم فرصة للمجتمع الدولي، بما في ذلك ايرلندا لتكريم آمال وتطلعات السلام والكرامة للشعب الفلسطيني، من خلال إظهار التضامن، حيث لا يزال الشعب الفلسطيني يعيش تحت القمع اليومي من قبل السلطات الإسرائيلية، والضم غير القانوني للضفة الغربية من قبل الحكومة الإسرائيلية مستمر، وتكثف محاولاتها المستمرة للضم ولا تزال تحظى بدعم الولايات المتحدة".

وفال النائب برادي: "تتشرد العائلات الفلسطينية بشكل يومي، وفي هذا الأسبوع فقط، شهدنا أسرا فلسطينية في منطقتي البرج والمعيتة في غور الاردن، تُجبر على ترك منازلها لإفساح المجال للجيش الإسرائيلي للقيام بعمليات التدريب في المنطقة، بالفعل هذا العام دمر الإسرائيليون منازل فلسطينية أكثر من أي وقت مضى منذ عام 2016، في وقت سابق من هذا الشهر، في يوم واحد دمرت منازل يعيش بها 41 طفلاً".

وأضاف، "لا يقتصر الهدم على المنازل السكنية، فقد تم تدمير البنية التحتية الإنسانية، بما في ذلك المعدات الزراعية التي تم تمويل الكثير منها من قبل دول الاتحاد الأوروبي، بما في ذلك ايرلندا، وبكل نية واصرار تعمل الحكومة الإسرائيلية جاهدة ليكون من المستحيل على الشعب الفلسطيني الحفاظ على وطن قابل للحياة، حيث 52 مدرسة فلسطينية كثير منها بتمويل مشترك من الاتحاد الأوروبي مهددة بالهدم".

وأشار برادي إلى أنه بينما تحاول المجتمعات في جميع أنحاء العالم مواجهة جائحة كورونا، تضاعف الحكومة الإسرائيلية التحديات التي يواجهها الفلسطينيون من خلال الاعتداءات اليومية.

ــــــ

م.ل

مواضيع ذات صلة

اقرأ أيضا