أهم الاخبار
الرئيسية أخبار دولية تاريخ النشر: 17/08/2022 05:37 م

الفايز لدى استقبال أبناء أسرى: قضية فلسطين قضيتنا الأولى

 

عمّان 17-8-2022 وفا- قال رئيس مجلس الأعيان الاردني فيصل الفايز، اليوم الاربعاء، لدى استقبال عدد من أبناء الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين في سجون الاحتلال الإسرائيلي، الذين يقومون بزيارة للأردن، بتنظيم من نادي اليرموك- البقعة، إن القضية الفلسطينية، ستبقى قضيتنا الأولى، ولن يستطيع أحد التفريط بحق الشعب الفلسطيني، المتمثل بإقامة دولته المستقلة على التراب الوطني الفلسطيني.

وأضاف أننا نحيي ونساند صمود الشعب الفلسطيني وكفاحه من أجل التحرر الذي قدم آلاف الشهداء، واليوم هناك آلاف المعتقلين والأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال الغاشم، يعانون من أبشع أنواع التعذيب.

وبين الفايز أننا في الأردن قيادة وحكومة وشعبا، سنبقى دومًا الأقرب إلى فلسطين وشعبها، وسيبقى التلاحم الأردني الفلسطيني، هو الأسمى والأقوى، ومنطلقا لوحدة الأمة.

ودعا رئيس مجلس الأعيان المنظمات الحقوقية في العالم إلى التصدي للممارسات الإسرائيلية التي تزيد من معاناة الأسرى الفلسطينيين، وتنتهك أبسط قواعد حقوق الإنسان، ومساندة الشعب الفلسطيني لنيل حقوقه المشروعة.

من جانبه أكد رئيس نادي اليرموك البقعة خالد جعارة لـ"وفا"، إن هذه الزيارة هي رسالة قوية بأن الاردن ملكا وحكومة وشعبا يقفون الى جانب قضيتنا العادلة، قائلا: اننا فلسطينيون من اجل فلسطين واردنيون من اجل الاردن.

وأشار إلى أن النادي استقبل أبناء الاسرى القادمين من فلسطين بهدف التخفيف من معانتهم والوقوف معهم، حيث قام النادي بعمل جولات ترفيهية لهم.

بدورها، ثمنت منسقة حملة أنصار رئيسة وفد أبناء الأسرى والمعتقلين هزار الغول، مواقف الأردن بقيادة الملك عبد الله الثاني الداعمة لنضال الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة.

وقالت ان الاردن كان حاضرا في جميع محطات النضال الوطني الفلسطيني، مثمنة الجهود التي بذلها نادي اليرموك للنسيق والاعداد لهذه الزيارة.

وعبر عدد من ابناء الاسرى الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين، عن سعادتهم لزيارة الاردن، وثمنوا مواقف الأردن الداعمة للشعب الفلسطيني والأسرى الفلسطينيين، وأكدوا أن هذه هي مواقف الأردن على الدوام التي يقدرها أبناء الشعب الفلسطيني ويعتزون بها، وأن العلاقة الأردنية الفلسطينية هي علاقة أخوية وذات هوية نضالية واحدة.

ـــ

م.ب

مواضيع ذات صلة

اقرأ أيضا