الرئيسية أخبار دولية
تاريخ النشر: 25/09/2022 09:34 م

بدوي: خطاب الرئيس عبّر عن آمال وطموحات شعبنا

بروكسل 25-9-2022 وفا- قال عضو المجلس الوطني الفلسطيني، منسق الجالية الفلسطينية في بلجيكا ولوكسمبورغ عماد بدوي، إن خطاب الرئيس محمود عباس أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة في دورتها الـ 77، كان خطابا تاريخيا بامتياز، وانتهز سيادته هذه اللحظة التاريخية لإيصال رسالة الشعب الفلسطيني إلى العالم.

وأضاف بدوي، في بيان له، اليوم الأحد، أن الرئيس أكد للعالم أن شعبنا لا يقبل القسمة على اثنين، وأن قيادته متمسكة بالسلام وبالشرعية الدولية وبحقوق شعبنا معا، وأن هناك فرصة لإنقاذ حل الدولتين والسلام معا، مشيرا إلى أن الرئيس ميز خطابه بإبراز دور أسرانا في سجون الاحتلال الإسرائيلي، حيث صعّد الاحتلال من هجمته عليهم خلال الفترة الماضية.

وقال: لقد وضع الرئيس العالم أمام مسؤولياته تجاه شعبنا، وحذر من مواصلة صمت العالم عن جرائم الاحتلال المستمرة بحق أبناء شعبنا.

ــــ
و.أ

مواضيع ذات صلة

اقرأ أيضا